إحياء الذكرى 57 لمظاهرات 11 ديسمبر 1960

أحيا المكتب الجامعي للحركة الوطنية للطلبة الجزائريين التابع لجامعة الشهيد مصطفى بن بولعيدتظاهرة تاريخية تخليدا لمظاهرات 11 ديسمبر 1960 والتي عنونت ب: "فصل الخطاب في يوم الإرتياب".

عرفت هذه التظاهرة حضور كل من نائب مدير الجامعة المكلف بالعلاقات الخارجية والتعاون الأستاذ نبيل برتلة الذي عبر عن فخره بالطلبة وتثمينه لوعيهم بتاريخهم المجيد، كما ألقى الأستاذ مناصرية يوسف مداخلة تاريخية حيث تكلم بإسهاب عن السياق التاريخي والأحداث التي سبقت هذه المظاهرات والنتائج التي ترتبت عنها وكيف ساعدت في نيل الإستقلال عن المستعمر الفرنسي، وشارك أيضا الأمين الولائي للمنظمة الوطنية للمجاهدين الذي ألقى شهادة حيّة حول هذه المظاهرات. شهدت هذه التظاهرة حضور لافت للطلبة حيث تخللتها مشاركات ووصلات غنائية كما لم يفوتوا استغلال هذه التظاهرة  بإلقاء أبيات شعرية ومداخلاتللتعبير عن تأييدهم لفلسطين ولعاصمتها القدس العربية.